تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

ما حكم الاحتفال بعيد الأم؟


السؤال
ما حكم الاحتفال بما يسمى بعيد الأم؟
الاحابة
الجواب:لا يجوز الاحتفال، عند المسلمين عيد إلا عيدان فقط عيد الفطر وعيد الأضحى، وكل عيد بعد أداء ركن من أركان الإسلام، عيد الفطر بعد أداء ركن الصيام، عيد الأضحى بعد أداء ركن الحج فقط هاذين العيدين وما عدى ما في أعياد لا للأمهات ولا للآباء، حتى الرسول ما في عيد لمولده، ما في مشروع لمولد الرسول صلى الله عليه وسلم هذا بدعة، إذا كان ما يحتفل بمولد الرسول فكيف يحتفل بمولد الإنسان ومولد الولي، أو مولد من يعظمونهم، أو مولد الرئيس ما يجوز هذا، الذي يريد أن يحسن لأمه يبر بها ما يجعل لها عيد ما نافعها العيد هذا، إذا تريد الأجر تبر بأمك حيةً وميتةً.