تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

المقصود بالمساجد في قوله تعالى: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا ﴾


السؤال
أحسن الله إليكم فضيلة الشيخ هذا سائل يقول: هل معنى المساجد في قوله تعالى: ﴿وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا ﴾ المقصود موضع السجود ؟
الاحابة

قيل المراد الأعضاء السبعة التي يسجد عليها المصلي، وقيل المراد المساجد المعروف ﴿وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ﴾فأضافها الى نفسه، أضاف هذه المساجد إلى نفسه سبحانه و تعالى.

مصدر الفتوى
درس فتح المجيد شرح كتاب_التوحيد / يوم الثلاثاء/ ١٥- ربيع الأول -١٤٤١ ﮪ